كفارة العاجز عن الصوم

٤٥٠ ر.س

إذا اضطر الكبير العاجز عن الصوم إلى الفطر، كان له ذلك، ووجب عليه أن يتصدق عن كل يوم بمد من غالب قوت البلد، ولا يجب عليه ولا على أحد من أوليائه غير ذلك.

ودليل ذلك ما رواه البخاري في [تفسير سورة البقرة - باب - قوله أياماً معدودات .. ، رقم: 4235] عن عطاء، أنه سمع ابن عباس رضي الله عنهما يقرأ: [وَعَلَى الَّذِينَ يُطِيقُونَهُ فِدْيَةٌ طَعَامُ مِسْكِينٍ] (البقرة: 184).

قال ابن عباس رضي الله عنهما: (ليست بمنسوخه، هو الشيخ الكبير، والمرأة الكبيرة، لا يستطيعان الصوم، فيطعمان مكان كل يوم مسكيناً).



تم شراء هذا المنتج أكثر من ١٩ مرة وتم تقييمه
  • ٤٥٠ ر.س
غروى الحربي منذ سنة قام بالشراء وتم تقييمه
بارك الله فيكم
زائر منذ سنة
توصيل الطعام عليكم ولا تشحن واحنا نوصله؟
بمجرد تحويل المبلغ تقوم الجمعية بشراء الطعام وتحويله للمستفيدين

ربما تعجبك